مؤتمر اسرائيل للسلام-مؤتمر اسرائيل للسلام-חדשות, ידיעות מהארץ והעולם - עיתון הארץ
מינוי דיגיטלי של הארץ - באתר בסמרטפון ובטאבלט - חודש ראשון ב-4.90 ₪ בלבד
מצטרפים ומשדרגים לאחת מחבילות התוכן האיכותי של הארץ. עכשיו במבצע השקה! רק 4.90 ₪ לחודש הראשון. נסו עכשיו >>
הרשמה למערכת
שם פרטי
שם משפחה
דוא"ל
סיסמה
אישור סיסמה
טלפון נייד
 ?נרשמתם בעבר לאתרי קבוצת הארץ התחברו   |   שכחתי סיסמה
  • حول الأمل واليأس

    جربنا طريق السلام مع الفلسطينيين على محمل الجد مرة واحدة فقط، في عام 1993. وفشل، ومن هذه اللحظة وكأن إسرائيل قررت أن تضع حدا لهذه الامكانية إلى الأبد. هنا يعمل المنطق المشوه لليأس: اذ جربنا طريق الحرب، الاحتلال، الإرهاب، الكراهية عشرات المرات، ولم نتعب أبدا ولم نيأس منه

    دافيد غروسمان
  • اتفاق سلام – افضل الخطط الاقتصادية

    اتفاق اوسلو اثبت ان فضل عملية السلام على الاقتصاد والنمو واضح وجلي. لكن لا شيء من هذا يترك اثرا على نتنياهو

    نحيميا شتراسلير
  • "الوسطاء العادلون" لن يجلبوا السلام

    كما تنبأ ولي العهد السعودي في 1981، هناك حل واحد للصراع: العودة الى حدود الـ67، عاصمتان في القدس وحل قضية اللاجئين. إذا وُجد أشخاص حكماء وشجعان لتحقيق هذه الخطة، فإن المنفعة المتوقعة لإسرائيل تفوق كل تصوّر

    منيب المصري




احتمال معقول || حاييم غوري
يَقُولونَ هُناكَ احْتِمالٌ مَعْقُولٌ لِحَرْبٍ أُخْرَى.
حَرْبٌ أُخْرَى تَنْضافُ إلى جَميع الحُرُوب،
التّي لَها تَواريخُ، أَسْماءُ وأَماكِن.
وَكُلّ ما بَينَها.
يَقُولونَ إنّ الحِساباتِ الطَّويلةَ بِحاجَةٍ إلَيْها.
هُنا جِيلٌ لِجيلٍ يُسَلِّمُ البُنْدُقِيّة،
كَما العَصا في سِباقِ التّتابُع.
في هذِهِ الأَثْناءِ، يُمْكنُ القَوْلُ يَقينًا بالتَّقريب،
إنّهُ في المُسْتَقبَلِ المَنْظُور،
لَنْ يَنْقُصَ هُنا الذّاهِبون وَالبَاكُون،
أَحْفادُ الأَخَوَيْنِ الإثْنَين،
إسْحاق وإسْماعيل.

*
تفاصيل أخرى
أرْضُ الغَلَّاتِ السَّبْعِ(1)، أرْضُ السّكاكين.
أرْضُ عُبَّادِ اللّهِ، أرْضُ مُعَاقَبِي اللّهِ.
أرْضُ الـ خِسارَة، أرْضُ الـ وَلِكنْ.
أرْضُ جَبَلِ جرزِّيم وجَبَلِ عِيبال.
أرْضُ المِياه الشّحِيحَة.
أرْضُ صَيْفِ الحَرائق.
”أرْضٌ تَأْكُلُ قُطَّانَهَا“(2)، كما ذُكِرَ اسْتِهْزاءً
”أرْضُ الآباءِ التّي تَتَحَقّقُ فيها كُلُّ الأمَاني“(3).
أرْضُ المَسِيحِ الذِي ها هُوَ عَلَى وَشَكِ المَجِيء.
أرْضُ الحَنينِ.
أرْضُ الصِّراعِ الحافِلِ.
أرْضُ أبْناءِ سارَة وأَبْناءِ هاجَر.
أرْضٌ تَنامُ في النِّعَالِ وَالدِّثارِ.
أرْضُ الاسْتِنْفارِ - أَرْضُ الاحْتِضارِ.

ملاحظات:
(1) هي سبعة أنواع من المحاصيل الزراعية التي تدرّ بها أرض إسرائيل، كما ورد ذكرها في التوراة، وهي: القمح، الشعير، العنب، التين، الرمان، زيت الزيتون وعسل التمور (توراة: سفر التثنية، فصل 8).
(2) توراة: سفر العدد، الفصل 13.
(3) أغنية شعبية عبرية.

ترجمة: سلمان مصالحة


اتّفاقيّات أحْلام || روني سوميك
(تقرير متأخّر من سمينار شعراء عربي- يهودي، بيت بيرل 1994)
كانَ هُناكَ حَشيشٌ شاحِبُ الاخْضِرار،
رَشّاشاتٌ شَحيحةُ المياهِ
ولحظةٌ من القلقِ اخْتَفَتْ فيها ابنَتِي
من مَدَى البَصَر.
كانتْ إذّاكَ ابْنةَ ثلاثٍ وبعدَ دَقائقَ مِنَ البحثِ
ارْتسَمَتْ علَى وَجْهِها ابْتسامَةٌ.
كانتْ تَقِفُ على عَربَةٍ، فِي الأيّامِ العادَيّةِ
تُنْقَلُ فِيها كَوْمةُ مَناشِف،
وَأبْناءُ سميح القاسم ومحمّد حمزة غنايم،.
يَنْقُلُونَها من طَرفِ قاعَةٍ إلى الطَّرفِ الآخَر،
قاعة يمكنُ أنْ يُزرَعَ فيها حَقْلُ أشْواكٍ وَأَكْثَر
فِي الأَتْلامِ المَشْقُوقَة فِي جَبينِ البالِغِين.
بَعْدَ ذاكَ، تِباعًا، بَدَّلَ الأوْلادُ أدْوارَهُمْ
وَظَلّتِ العَرَبةُ تَطُوفُ كَسَفِينَةِ مَلَذّاتٍ
فِي نُقَعِ الكَلِماتِ التي اخْتَنَقَتْ
بِلُغَتَيْن اثْنَتَيْن.
كَمْ رَغِبْتُ فِي أنْ أكُونَ قُبْطانًا، أوْ وَلدًا عَلَى ظَهْرِها
أو حَتّى مُجرّدَ عَجَلِ إنْقاذٍ
في تلكَ الرّحلةِ البَحْريّة،
وكُنتُ مَغمُورًا بالغيرةِ
من الأوْلادِ الّذين لو كانَ بِحَوْزَتِهِمْ وَرَقَةٌ وَقَلمٌ
لَكانُوا فِي أقلِّ منْ عَشْرِ دَقائِق،
وَقَّعُوا عَلى اتّفاقيّاتِ أحْلام.

*
ترجمة: سلمان مصالحة