מריה מיגל דה- פינה
מריה מיגל דה- פינה
ماريا ميجل ده- بينا
عنصرية: كانوا ينادوني بنت العبدצילום: غسان قشاش
מריה מיגל דה- פינה
מריה מיגל דה- פינה

למאמר בעברית: בתו של עבד

بلا مؤاخذة! مادة للتفكير! الي بيحب يقرأ استنتاجاتي عن الحلقة وكل ما كان من وراها فأهلا وسهلا، مش الزامي! .ما أبيض قلبها، سمرة ونغنوشة، أحلى إشي الشوكولاطة، إلخ إلخ إلخ. أهم جملة: مجتمعنا بيتقبلش المختلف!. عنجد يا جماعة، إذا هاي هي المعادلة فأنا مش من المفروض أتقبلكوا عشان انتوا بتختلفوا عني. إنتوا المختلفين!.

في أكم شغلة أساسية راح أطرحها هون:

1. الإنسان هو إنسان، سيدي وستي الله يرحمهم كانوا يستقبلوا الناس ببيتهم من كل الثقافات، الحضارات، الأديان، الأشكال وإذا بدنا نحكي بمصطلحات اللون – استقبلوا كل الألوان، كلها.

بالقرن الماضي بالتحديد بسنة 1967 لما إمي وأبوي قالوا لسيدي وستي إنهم بدهم يتجوزوا، لون أبوي ما شكل مشكلة. الإشي الوحيد اللي ممكن كان عائق في زواجهم هو: حضارة وثقافة أبوي اللي بتختلف عن امي. هو من غرب افريقيا وهي فلسطينية. على قول سيدي" إلي بياخدش من ملته بيموت بعلته". مع هيك سعادة امي كانت أهم اشي بالنسبة الهم. ابوي وامي تجوزوا بحيفا. هاي السنة بيحتفلوا بعيد زواجهم ال52. سيدي وستي حبو أبوي عشان هو جوز بنتهم، أبو حفيدتهم وعشان ستيف (اسم ابوي)، بنظرهم كان إنسان، يعني شخص.

2. تقبل المختلف، وحياتكوا غيروا تفكيركوا بالنسبة لهاي الجملة. ليش؟ إذا بدي أحسب مقياس اللون فكل إنسان هو مختلف which is – إمتا بدكوا تفهموا أنو كل واحد عايش على وجه الكرة الأرضية مختلف!.

3. الأسود والأبيض: بسة سودا معناها فال عاطل؟! قلبه/ها أبيض، على حد علمي لون القلب أحمر ومش لون تاني. ما أخف دم السمر! عنجد يعني البيض دمهم تقيل؟! من جوا أبيض ومن برا أسود يعني الأبيض خير والأسود شر؟ Really??

4. بنت العبد: الصراحة ولا مرة بشكل مباشر عانيت من العنصرية. ستي زي ما الكل بيعرفها بحيفا مدام "خليف" أو أم رمزي كانت معروفة، ناشطة اجتماعية ومعلمة أجيال، الكل كان يحترمها. رافقتها لكل محل من جيل صغير. كنت أميرة العيلة بس التناقض كان لما من ورا الضهر كنت أسمع، بنت الأجنبي أو بأسواء الحالات بنت العبد. كان في تناقض بين الاميرة بنت الملك وبين بنت العبد. يا جماعة تاريخيا مظبوط للأسف الشديد العرب والأوروبيين تاجروا واخدوا ناس احرار وحولوهم لعبيد. آه العرب كانوا أول من تاجر بالبشر!. طبعا العبودية بعدها موجودة. بس لحد علمي العبيد تحرروا وقامت الدنيا وقعدت بأميركا من وقتها. بلاش أتعبكم بقصص من التاريخ. بس بخصوصي، أجداد اجدادي ولا مرة كانوا عبيد، أكيد مش لأنو لونهن أسود. مادة للتفكير بترافقني من عمر 6 سنين.

5. شوكولاطة مع حليب زيادة او حليب أقلط أنا نص نص أو بالإنجليزي/ برتغالي mulato بالعربي مولد أو هجين. لما قرأت عن الإسم فهمت انهم بيعتقدوا أنه مأخوذ من الكلمة Mule يعني الجحش، تهجين حصان مع حمار. بلا ما أطول الحديث النص نص هدول هم أنا، مش تابعين لا لهون ولا لهون. بأفريقيا أنا مش افريقية وهون بالمجتمع الي عايشة فيه من يوم ما نولدت أنا مش بالزبط منكم وفيكم أنا تابعة لأبوي. تحيرنا يا قرعة من وين نبوسك!

6. العنصرية، شو نعمل كل واحد بحب الناس  اللي من فصيلته.. متعود عليهم يعني الي ب Comfort Zone تبعو وبشبهوه. الصراحة أنا بحبش الفانيلا بس بحب الباسيفلورا والمانغو والاناناس وأكيد الشوكولاطة وكمان اكم طعمة.

بتدبحتي لما بيقولولي :" أنا بموت بالسمر"، صبابا ليش لاء؟! بس بلاش تشدوا على حالكم. فهمنا.

7. الشخصية: شخصيتنا بتتبلور بسبب عدة عوامل، التربية، البيئة، المجتمع، البلد، سيرورة الحياة، الناس الي بيتفوت على حياتنا، بتطلع منها أو بتبقى فيها. اذا بحكي عن حالي ورؤيتي لمفهوم الحياة وللدروس الي تعلمتها خلال 50 سنة على وجه الارض، ثقتي بحالي ومين أنا ومرات عدم ثقتي بحالي بلوروا شخصيتي. وطبعا الفضل الكبير لعيلتي.

8. أنا أنا، الي مش عاجبه بيقدر يروح يبلط البحر! اي بحر بيختاره.

9.طبعا كل هدا "بلا مؤاخذة".

الكاتبة تعمل بمجال العلاقات العامة وتعلم اللغة العربية المحكية

למאמר בעברית: בתו של עבד

תגיות:

הזינו שם שיוצג באתר
משלוח תגובה מהווה הסכמה לתנאי השימוש של אתר הארץ