هل يتمكن لقاح عمره مائة عام من إبطاء تفشّي فيروس كورونا؟ ستحاول أربع دول اكتشاف ذلك

אסף רונאל
מעבדה לפיתוח חיסון לקורונה בקופנהגן, בשבוע שעבר
אסף רונאל

למאמר בעברית: האם חיסון בן מאה שנה יאט את התפשטות הקורונה? בארבע מדינות ינסו לגלות

سيباشر باحثون في الأيام القريبة بإجراء فحوصات للتحقق من قدرة لقاح السلّ على تنشيط الجسم لمقاومة الفيروس، والحدّ بذلك من عدد المرضى. خلافًا للقاحات العادية، يركّز هذا اللقاح على مناعة الجسم الموروثة. 

سيشرع في الأيام القريبة ببحث سريريّ لفحص نجاعة توجّه طبي مبتكر،  يهدف إلى الحدّ من تفشّي فيروس كورونا. حيث سيتم استخدام لقاح مرض السل الذي يبلغ عمره المائة عام، من أجل تنشيط جهاز المناعة لمقاومة الفيروس. من المخطط إجراء التجربة في أربع دول مختلفة: هولندا، اليونان، بريطانيا وأستراليا. سيتم إجراء التجربة على أفراد طواقم طبية في المشافي، وذلك لأنهم يشكلون الشريحة الأكثرعرضة لخطر الإصابة بالفيروس بسبب طبيعة عملهم. بالإضافة إلى تجربته على مجموعات متقدّمة في السن، لأنها الشريحة التي تظهر بشكل عام أعراضا مرضية صعبة قد تؤدي ببعض الحالات إلى الوفاة. يأمل الباحثون بأن يساعد اللقاح أجسام المتلقين على صدّ الفيروس بنجاعة قصوى، والحدّ بذلك من عدد المرضى.

يُدعى هذا اللقاح bacillus Calmette-Guérin أو باختصار BCG، وهو يحتوي على سلالة ضعيفة لبكتيريا تُدعى Mycobacterium bovis، من عائلة البكتيريا المسبّبة لمرض السلّ. تم تطوّير هذا اللقاح في مطلع  القرن الـ 20 على يد عالميّ أحياء دقيقة فرنسيين، ألبرت كالميت وكميل غيران، تم لاحقا تسمية اللقاح باسميهما. أعطي اللقاح سابقا للأطفال في مختلف أنحاء العالم، وهو آمن للاستخدام. ولكن نجاعته ليست مكتملة بعد، وقد أثبتت الأبحاث بأنّه قادر على منع %60 من حالات الإصابة في العالم فقط.

 تعمل اللقاحات عامةً على تقوية ردّ فعل جهاز المناعة المكتسب العيني لمرض معيّن. يشكل جهاز المناعة المكتسب  ذراعا لجهاز المناعة المتغير، والذي يلائم ردود أفعاله بدقة ليرد على التلوّثات المختلفة. يلقي جهاز المناعة بعد تعرضه لغزو جسم دخيل، بمجموعة متنوّعة وكبيرة جدًا من خلايا المناعة (الخلايا التائية)، وهي الأكثر نجاعة في مواجهة الغزو لأنها تتكاثر بوتيرة سريعة لتقضي عليه. من ثم يتحوّل جزء صغير من هذه الخلايا إلى خلايا ذاكرة باستطاعتها زيادة نجاعة ردّ الفعل وقت غزو أجسمانا بأجسام غريبة مستقبلا. تعلم آلية عمل اللقاحات العادية الجسم  كيفية إنتاج خلايا ذاكرة لمواجهة خطرعينيّ.

هذه الترجمة جزئية، لقراءة المقال كاملاً بالعبرية اضغطوا على الرابط أدناه:

למאמר בעברית: האם חיסון בן מאה שנה יאט את התפשטות הקורונה? בארבע מדינות ינסו לגלות

ليس لديكم اشتراك في هآرتس؟ لا مشكلة. يمكنكم التسجيل هنا والحصول على أسبوعين مجاناً لتصفح الموقع كاملاً.

للانضمام لمجموعة الساحة على الفيس بوك

לחצו על הפעמון לעדכונים בנושא:

תגובות