أم الحيران بقعة تاريخية سوداء

שתפו כתבה במיילשתפו כתבה במייל
שתפו כתבה במיילשתפו כתבה במייל
מעבר לטוקבקים
שוטרים ביום הפינוי באום אל-חיראן, ב-2017
איימן עודה
איימן עודה

למאמר בעברית: השתיקה הרועמת של המרכז

لا زلتُ أذكر لحظة سماع وابل الرصاص الذي أطلِق منتصف ليل ذلك اليوم، سارعنا عقبهُ نحو مصدر الصوت لمد يد العون للمصابين، وفجأة أطلق شرطي رصاصًا إسفنجيا باتجاه ظهري ورأسي. أذكر أني فتحتُ عينيَّ في سيارة الإسعاف، وسمعت أنباء عن وقوع مواجهات في أم الحيران. استغرق وزير الأمن الداخلي غلعاد أردان وقائد شرطة إسرائيل العام روني الشيخ مسافة وصولي للمستشفى فقط، لتحويل المعلّم يعقوب أبو القيعان الذي قتل على يد الشرطة لإرهابي داعشي. منذ تلك اللحظة وحتى يومنا هذا، كل ما فعلناه أننا حاولنا وبكل الطرق تبرئة أبو القيعان من التُهم المنسوبة إليه أمام جهاز الشرطة، النيابة ووزارة الأمن الداخلي. انضم إلى هذه الجهود  عميت سيغال في "أخبار القناة 12" ، الذي كشف هذا الأسبوع عن تورّط النائب العام في حينه، شاي نيتسان بالتستر على واقعة القتل.

لا جدال بعد اليوم فأحداث أم الحيران بقعة تاريخية سوداء إضافية، تثبت أولا وآخرا أنّ حياة المواطنين العرب رخيصة. لقد تستر النائب العام على عملية القتل لحماية مصالح منظومة إنفاذ القانون، واستغل رئيس الحكومة الفاجعة التي ألمت بالعائلة لمهاجمة النيابة العامة وجهاز الشرطة. تتخذ أحزاب المركز -ردًا على ذلك- نفس الخطوات التي اتخذها نيتسان، وتلتزم الصمت دفاعا عمن قدّموا لائحة اتهام ضد نتنياهو، بدلًا من الدفاع عمّن فقدوا أحباءهم. صمت مُخجل بكل المقاييس. وها هم يفشلون المرة تلو الأخرى، بطرح بديل لسكان أم الحيران.

لكني أود إعلامهم، أن حياة العرب باتت عملة غير قابلة للصرف في سوق التجارة السياسي. أنوه إلى أننا لن نكون شركاء في نضال من أجل ديمقراطية لم ولن تدافع عنّا، سنناضل من أجل ديمقراطية تخدمنا جميعًا فقط. لذا وبنظري، فإن الخطوة الأولى في هذا النضال، هي استبدال نتنياهو. لكن الخطوة التي لا تقل أهمية عن ذلك، هي تطهير الجهاز القضائي ومنظومة إنفاذ القانون من النواب العامين وعناصر الشرطة الذين يمارسون العنصرية ضد العرب. وعليه فيجب على كل بديل حقيقي لحكم اليمين، أن يضع حدًا لتبجيل "حماة" هذه المنظومة. لكن ومن أجل ضمان حدوث هذا الأمر ومن أجل وضع حد لقتل المواطنين العرب الأبرياء، يجب الاستمرار بانتقاد المسؤولين الذين يخونون ثقة الجمهور، كأردان، نيتسان والشيخ.

يثبت صمت معسكر المركز واعتذار اليمين، مدى سيطرة هواجس نتنياهو على كل قرار يتخذونه. لذلك، سننظر في إمكانية استغلال معسكر المركز لاستبدال نتنياهو إذا اضطررنا لذلك، لكن على من يرغب أن يكون شريكًا بوضع بديل حقيقي، أن يكون شريكًا بتحقيق العدالة لعائلة أبو القيعان. لن نكتفي باعتذار كاذب على جريمة قتل يعقوب- بل سنطالب بتغيير الظروف التي قادت إلى ذلك.

هناك ما يقارب الـ 40 قرية أخرى مسلوبة الاعتراف بالنقب، يقطنها نحو 200 ألف مواطن ممن  يعانون من الإهمال المُمُنهج والمُمأسس منذ عام 1948. إن رفض إسرائيل المستمر ربط هذه القرى ببنى تحتية أساسية كالماء، الكهرباء، الشوارع وبمنظومة تعليمية لائقة، ما هو إلا جريمة مستمرة ترتكبها الدولة ضد الجمهور العربي. يتطلب التغيير أفعالًا، لا أقوالًا.

لكن ولعلم أذرع هذه الدولة، هناك جمهور واسع يملك جرأة وشجاعة لا يملكها سياسيون مُنتخبون كُثر. نرى أنا وزملائي من القائمة المشتركة ذلك، من خلال كَمِ الترحاب الذي نحصل عليه في كل مرة نشارك فيها بتظاهرات بلفور. وفي الوقت الذي يُغرقنا معسكر اليمين بواقع تسوده التفرقة والكراهية، ويعيدنا معسكر المركز إلى ماضٍ لم نكن فيه يومًا مواطنين متساويين بالحقوق، يتبلور معسكر ثالث يطالب بشراكة حقيقية. سيقودنا هذا المعسكر نحو مستقبل، سيعمهُ السلام والمساواة.

النائب عودة هو رئيس القائمة المشتركة

למאמר בעברית: השתיקה הרועמת של המרכז

للانضمام لمجموعة الساحة على الفيس بوك

תגובות

הזינו שם שיוצג באתר
משלוח תגובה מהווה הסכמה לתנאי השימוש של אתר הארץ