وزارة التربية التعليم تنشر بيانات بعد مرور ثلاثة أسابيع على إغلاق جهاز التعليم!

בית ספר בתל אביב, לפני שבוע
שירה קדרי-עובדיה
שירה קדרי-עובדיה

למאמר בעברית: משרד החינוך פרסם נתוני תחלואה - שלושה שבועות לאחר סגירת המוסדות

نشرت وزارة التربية والتعليم ، صباح اليوم (الخميس)، ولأول مرة خلال الشهر الجاري، بيانات تتعلق بنسبة العدوى بفيروس كورونا في صفوف طلاب رياض الأطفال، المدارس الإبتدائية والثانوية. جاءت هذه البيانات بعد مرور ثلاثة أسابيع على إغلاق الجهاز التعليمي، وعليه فإنها تعكس صورة ضبابية جدا. أشارت البيانات أن نسبة العدوى الأعلى لم تحدث أصلا بجهاز التعليم، وعليه فلا يمكن التوصل لاستنتاج  قاطع حول نسبة انتشارها بين طلاب المراحل المختلفة منذ افتتاح العام الدراسي الحالي.

وبحسب البيانات، أصيب 15285 طالبا وما يقارب الـ 1348 عضوا من أعضاء هيئات التدريس المختلفة بفيروس كورونا، لكن لم تشمل هذه البيانات أي معلومات عن نسبة العدوى في صفوف طواقم التعليم الداعمة والتي تم استيعابها مع بداية العام الدراسي الجديد. تشير البيانات أن نصف الطلاب الذين أصيبوا بالفيروس ورغم أن نسبتهم من مجموع الطلاب العام %19 فقط، كانوا طلابا يتعلمون بجهاز التعليم الحريدي- الديني. وبحسب وزارة التربية والتعليم، شملت هذه البيانات كل المؤسسات التعليمية- الحريدية المتاحة للطلاب الحريديين حتى جيل 18، بما في ذلك الغرف التعليمية والمدارس الدينية الصغيرة. ننوه أن الوزارة، لم تتطرق لعدد الإصابات التي حدثت داخل مؤسسات التربية الخاصة، الصفوف الخاصة، الأطر المُعدة للشباب في ضائقة والتي لم تُغلق أبوابها بتاتا.

نذّكر القراء أن المرة الأخيرة التي نشرت وزارة التربية والتعليم بيانات تتعلق بنسبة العدوى، كانت بعد مرور أسبوع  واحد فقط على بدء العام الدراسي. لكن ومع الأسف كانت البيانات جزئية، ولم تشمل تقسيمات مَناطقية، كما ولم تشمل نسبة العدوى في صفوف هيئات التدريس. رفضت وزارة التربية والتعليم ومنذ بداية العام الدراسي، نشر بيانات نسبة العدوى في صفوف الطلاب، كما ورفضت نشر معلومات عن عدد المدارس والصفوف التي أغلقت بسبب تفشي المرض فيها.

صرح مكتب وزير التربية والتعليم يوآف جالنط  ومنذ شهر أيلول، أن سبب تأخير نشر البيانات يعود إلى الحاجة  إلى اصدار بيانات دقيقة وذلك لأن جزء من الاصابات حدثت خلال العطلة الصيفية وليس فقط داخل الأطر التعليمية. بكل الأحوال، لا تعكس حتى البيانات الصادرة اليوم عن وزارة التربية والتعليم نسبة العدوى التي حدثت مع افتتاح العام الدراسي الجديد، بل تعكس نسبة العدوى التي حدثت أثناء الإغلاق.

למאמר בעברית: משרד החינוך פרסם נתוני תחלואה - שלושה שבועות לאחר סגירת המוסדות

للانضمام لمجموعة الساحة على الفيس بوك

תגובות